التخطي إلى المحتوى

إعلان النتائج الأولية بالانتخابات العراقية ولا تزال الانتخابات العراقية المبكرة التي جرت أمس قيد العد وأعلن موقع مفوضية الانتخابات العراقية نتائج التصويت في 10 محافظات وهي ديالى والديوانية والمثنى وميسان وواسط ودهوك وصلاح الدين وكربلاء والنجف واربيل. وبحسب فراس الكيلاني، مندوب بي بي سي العربية في بغداد، فإن نتائج المحافظات المعلنة تشير إلى أن التيار الصدري، بزعامة رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر، قد أحرز تقدما في المحافظات الجنوبية، في حين أن تحالف الفتح بزعامة هادي العامري لم يفعل.

موقع مفوضية الانتخابات العراقية

بينما ينتظر العراقيون النتائج الأولية للانتخابات البرلمانية العامة التي أجريت في عموم البلاد أمس، قالت المفوضية العليا للانتخابات، الاثنين، إن النتائج ستعلن في 10 محافظات فقط، على أن تعلن البقية في وقت لاحق من مساء ذلك اليوم. وقال رئيس مجلس المفوضين جليل عدنان في مؤتمر صحفي ان “الهيئة سلمت نتائج الانتخابات التمهيدية في ديالى والديوانية والمثنى وميسان وواسط ودهوك وصلاح الدين وكربلاء المقدسة والنجف واربيل. 

الانتخابات العراقية

وأوضح أن “النتائج الأولية كاملة ستعلن مساء اليوم”، مضيفا أنه “سيتم بثها على 24 شاشة في بغداد ومحافظات عراقية أخرى، كما ستنشر على موقع الهيئة على الإنترنت” وقال “هذه النتائج أولية وتعتمد على البيانات التي تلقتها المفوضية عبر وسيط الإرسال وشريحة الذاكرة”، وذكر أن صناديق الاقتراع التي تسببت في بعض المشكلات ستنقل إلى الديوان الوطني صباح الثلاثاء.

موقع المفوضية العليا للانتخابات العراقية

وكانت الهيئة قد أعلنت في وقت سابق اليوم أن نسبة المشاركة الأولية بلغت 41٪، وإن لاحظت تفاوت هذه النسبة بين المحافظات، كما أشارت إلى وجود 9 ملايين و 77 ألف ناخب على التوالي، و 58 شكوى، وتضع هذه النسبة أعلى مستوى جديد لمقاطعة الانتخابات العراقية الخامسة منذ سقوط صدام حسين عام 2003.

وبحسب وكالة فرانس برس، اعتقد العديد من المراقبين أن مشاركة الناخبين في هذه الانتخابات المبكرة كانت ضئيلة، مع ملاحظة معدل مقاطعة غير مسبوق.

موقع مفوضية الانتخابات العراقية

وأدركوا أيضًا أنه نظرًا لأن معظم العراقيين قد تخلوا عن الأمل في أن ينتج هذا النظام السياسي أي تغيير قادر على تحسين حياتهم، فإن هذا الاستحقاق نادرًا ما يلهم المواطنين غير الراضين عن الفساد المزمن، وتدهور الخِدْمَات العامة، وهيمنة بعض الفصائل المسلحة على المشاركة. جدير بالذكر أنه وفقًا للبيانات الرسمية، بلغت نسبة المشاركة في عام 2018 44.52 في المائة، وهو رقم شكك فيه كثيرون في ذلك الوقت من هــنـــــا.

الموقع الرسمي لمفوضية الانتخابات

وتمت الدعوة للانتخابات الحالية قبل الموعد المحدد بعدة أشهر، بعد أن كان من المقرر إجراؤها في عام 2022، بهدف تهدئة الغضب العام في أعقاب الانتفاضة الشعبية في خريف عام 2019 ضد الفساد، وتراجع الخِدْمَات العامة، والتدهور الاقتصادي في البلاد. دولة غنية بالثروة النفطية بالإضافة إلى المحصصة الحزبية وهيمنة بعض الفصائل المسلحة.