التخطي إلى المحتوى

أدى المسلمون صلاة التراويح الأولى من شهر رمضان 2021 وسط مشهد مهيب ومزيج من الفرح والدموع بعدما قررت دار الإفتاء المصرية فتح المساجد أمام المصلين لأداء صلاة التراويح بعدما تم غلقها العام الماضي بسبب الاجراءات الاحترازية التي فرضتها الحكومة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، وفي مشهد عظيم اصطف المصلين لأداء صلاة التراويح في المساجد وسط فرحة عارمة.

وكانت وزارة الأوقاف قد قامت بمنع صلاة التراويح خلال شهر رمضان الماضي بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد، إلا أنها قررت فتح المساجد هذا العام للمصلين لأداء صلاة التراويح وسط حالة من الفرحة والدموع لأداء صلاة التراويح في المساجد مرةً أخرى، إلا انه لم يتم حتى الآن فتح مصلى السيدات لأداء صلاة التراويح في أي مسجد.

وتشهد جميع محافظات مصر توافد المصلين على المساجد لأداء صلاة التراويح في أول ليلة من شهر رمضان المبارك، وننقل لكم مشاهد من صلاة التراويح في مسجد أبو العباس بمدينة الإسكندرية والذي استقبل اليوم حوالي مايقرب من 200 مصلي فقط وذلك طبقاً لتعليمات وزارة الأوقاف المصرية التي حددت عدد الأفراد داخل المساجد مع مراعاة الضوابط خلال صلاة التراويح وإرتداء الكمامات والالتزام بمسافات التباعد الاجتماعي وغلق دورات المياه، وأزارة الأوقاف بالمصليين ضرورة الالتزام بكافة الاحتياطات الاحترازية لتجنب زيادة أعداد المصابين