التخطي إلى المحتوى

تكبيرات العيد من السنن المؤكدة عن النبي صلى الله عليه وسلم لعيد الفطر المبارك، وأول شخص يردد التكبيرات هو نبي الله “سيدنا إبراهيم” عندما كان ينوي ذبح ابنه سيدنا إسماعيل، وعند هم بذبحه وجد السكين لا تذبح، وأنزل الله فدو كبش عظيم، وردد إسماعيل آن ذلك الله أكبر الله أكبر فرد عليه ابنه إبراهيم أن لا إله إلا الله، وقام سيدنا جبريل بالترديد، ورد عليه سيدنا إبراهيم الله اكبر ولله الحمد، ومن الجدير بالذكر أن الله سبحانه وتعالى جعل لنا عبرة من هذه التكبيرات ليتم تنبيهنا بقدوم العيد، وذكر الله وتسبيحه، وأحياء سنن الله.

تحميل تكبيرات العيد MP3 

تحميل تكبيرات العيد MP3 من الأمور الهامة التي يرغب المسلمين في الحصول عليها لترديدها مع اقتراب عيد الفطر المبارك، والاستماع إليها كما أنهم يرغبون في جعلها نغمة على الهواتف المحمولة، و صيغة تكبيرات العيد كالتالي: (اللهُ أكبرُ اللهُ أكبرُ اللهُ أكبرُ، لا إلهَ إلَّا الله، واللهُ أكبرُ اللهُ أكبرُ، ولله الحمدُ)، وهذه الصيغة هي الواردة عن النبي صلى الله عليه وسلم، ومن الجدير بالذكر أن تكبيرات الحرم المكي الشريف تحتل مكانة كبيرة في النفوس، وذلك بسبب الصوت العزب، والجودة العالية، ويمكنكم تحميل تكبيرات العيد MP3 من هنا.

عدد التكبيرات في صلاة العيد

عدد التكبيرات في صلاة العيد تختلف عند الأئمة الأربعة، وجاءت كالتالي:

  • عند الحنفية يقوم المصلي بعد قوله دعاء الاستفتاح بترديد ٣ تكبيرات، ويتم السكوت بين التكبيرة، والأخرى بمقدار القول “سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر” مع رفع الأيدي خلال كل تكبيرة ثم يتم قراءة الفاتحة، وما تيسر من القرآن الكريم، وبعدها يركع، وخلال الركعة الثانية يقوم المسلم بالبسملة، ويكمل بقراءة الفاتحة، ويقرأ ما يتيسر، ومن ثم يقوم المصلي بالتكبير قبل الركوع.
  • عند المالكية يقوم المصلي بالتكبير ٦ تكبيرات باستثناء تكبيرة الإحرام، ومن السنن أن تكون قبل قراءة الفاتحة، وخلال الركعة الثانية، وعند القيام يتم التكبير ٥ مرات باستثناء تكبيرة القيام.
  • الأئمة الشافعية يقوم المصلي بالتكبير ٧ تكبيرات باستثناء تكبيرة الإحرام، وتتم قبل قراءة القرآن، وخلال الركعة الثانية يتم التكبير ٥ مرة باستثناء تكبيرة القيام، وأيضًا تكون قبل القرآن، وقد أسند الشافعية رأيهم إلى ما ورد عن النبي (أنّه كان يكبر في العيدين في الركعة الأولى سبعاً، وفي الثانية خمساً قبل القراءة).
  • الحنابلة يقوم المصلي لتكبيرها الاحرام، وبعدها يدعو الله تعالى بدعاء الاستفتاح، ويتم التكبير بعدها ٦ مرات، وبعدها يستعيذ بالله، ويقرأ الفاتحة، وما يتيسر له، وخلال الركعة الثانية يهم بالتكبير ٥ مرات قبل قراءة القرآن، وقد أسندوا رأيهم إلى ما ورد عن النبي (كبّر في عيدٍ ثِنتَيْ عشرة تكبيرة؛ سبعاً في الأولى، وخمساً في الأخيرة).