التخطي إلى المحتوى

طريقة التسجيل في منحة العاطلين عن العمل بالعراق برقم الهوية 2020 عبر موقع وزارة العمل حيث ما زال هناك الكثير من التساؤلات حول طريقة التسجيل في منحة العاطلين عن العمل بالعراق برقم الهوية عبر موقع وزارة العمل، حيث تقدم الوزارة عبر موقعها الالكتروني الرسمي استمارة التسجيل في المنحة التي تقدم للشباب العاطلين عن العمل والمقرر إعلان أسماء المستفيدين والمشمولين ضمن هذه المنحة خلال الأيام القليلة المقبلة، وهو ما ينتظره الآلاف من المواطنين العراقية للحصول على الدعم المادي الذي تقدمه الوزارة لأكثر من 150 ألف بمختلف المدن والبقاع العراقية، وتصل قيمة الدعم على 175 ألف دينار عراقي.

طريقة التسجيل في منحة العاطلين عن العمل

تتيح وزارة العمل والشؤون الاجتماعية العراقية استمارة الكترونية يستطيع التقديم عليهم جميع الشباب العاطلين عن العمل بالعراق على شبكة الإنترنت ومن منازلهم دون الحاجة إلى الذهاب لأحد مقرات الجهات الحكومية المتخصصة، وقد تم فتح استقبال الطلبات في ظروف الظروف التي تمر بها البلاد بسبب انتشار وباء كورونا المستجد والذي تسبب في ارتفاع عدد العاطلين مع فرض حظر التجوال ومطالبات الحكومة والصحة العالمية بتقليل عدد العاملين للحد من التجمعات في محاولة لوقف انتشار الوباء المستجد، ويمكنكم التسجيل الآن عن طريق الدخول على رابط استمارة منحة العاطلين عن العمل واتباع الخطوات.

منحة العاطلين عن العمل بالعراق 2020

تقدم الوزارة منحة مادية للعاطلين عن العمل والأسر محدودة الدخل والتي وصلت إلى 175 ألف دينار عراقي والتي ستخدم الدولة من خلالها أكثر من 150 ألف مواطن من مختلف المدن والمحافظات العراقية بعد التأكد من استيفاء جميع الشروط والضوابط المطلوبة والتي حددتها الوزارة من القبل والتي تتمثل في النقاط التالي:

  1. أن لا يقل عمر المتقدم من الشباب عن 18 عاماً.
  2. يجب أن يكون المتقدم عاطل بشكل تام عن العمل حتى يتمكن من التقديم على الاستمارة.
  3. لا يمكن للطلاب التقديم على تلك المنحة.
  4. يتم التسجيل في منحة العاطلين عن العمل فقط من خلال موقع وزارة العمل العراقي الرسمي.
  5. لا يحق للتسجيل عن تلك المنحة الطلاب.
  6. يكون التسجيل على منحة العاطلين عن العمل بالعراق من خلال موقع وزارة العمل.

نشرنا في الفقرات السابقة رابط molsa.gov.iq وطريقة التسجيل في منحة العاطلين عن العمل في العراق 2020 برقم الهوية عبر موقع وزارة العمل، والذي يكثر البحث عنه حاليا بين مواطني العراق الباحثين عن تحسين أحوالهم المعيشية في هذه المرحلة الحرجة.

التعليقات

اترك تعليقاً