التخطي إلى المحتوى

أصدرت الهيئة العامة للترفيه، دليل إرشادي لعودة الأنشطة الترفيهية، ولم يتم الإعلان عن موعدها حتى الأن، والتي كانت قد توقفت بسبب الجائحة، وتضمن الدليل الإرشادي الصادر من هيئة الترفيه مجموعة من البروتوكولات الخاصة بإقامة الفعاليات، علاوةً على شموله برتوكولات مدن الملاهي والمراكز الترفيهية، والتي تأسست جميعها على الخطة الموضوعة لعودة الأنشطة لكن بحذر، وشملت الإجراءات عدة جوانب هي التوعية الصحية، التباعد الجسدي، المدة الزمنية للمخالطة، والجانب التنظيمي، والجانب الوقائي.

دليل إرشادي من هيئة الترفيه

واشتمل جانب التوعية الصحية ضمن برتوكول إقامة الفعاليات، على ما يلي: نشر الرسائل الإعلامية بعدم الحضور لأي شخص لديه أعراض، أو كان مخالطاً لحالة مؤكدة خلال 14 يوم السابقة، وتوفير مواد تثقيفية تهدف لتوعية كافة العاملين والزائرين.

وتضمن الدليل الإرشادي لهيئة الترفيه، نشر لوحات إرشادية خاصة بالتدابير الصحية متضمنةً الإجراءات الاحترازية مثل: غسيل اليدين، استخدام المعقمات، عدم المصافحة، آداب العطاس، مع مراعاة الحرص على وجود مسافة آمنة بين كل الأشخاص في جميع الأوقات ومنع حدوث أي تزاحم.

ضوابط عودة الأنشطة الترفيهية

وشملت البروتوكولات المذكورة بالدليل عدم تفضيل حضور كبار السن بدءًا من 65 سنة وأكثر، وأيضأ الزائرين ممن يعانون من أمراض مزمنة، كما نص البرتوكول على منع حضور الأطفال دون سن 15 سنة، إلا إذا كانت الفعالية موجهة للأطفال.

التباعد الجسدي أول إجراءات الوقاية

وحول إجراءات التباعد الجسدي، شدد البرتوكول على تنفيذ الزوار للإجراءات التالية:

  • تحديد الطاقة الاستيعابية في الفعالية بواقع شخص لكل 9 متر مربع بما يضمن تطبيق التباعد.
  • عدم السماح بتجاوز تلك المسافة.
  • الإعلان عن العدد المسموح للدخول خارج الموقع.
  • يتم تنظيم عملية الدخول للمكان، وفي حال اكتمال العدد يتم لانتظار خارج المكان.

وأقرت بروتوكولات دليل هيئة الترفيه الإرشادي تخصيص بوابات للدخول، وبوابات أخرى للخروج، إضافةً لتعديل تدفق الحشود وترتيبات الجلوس والمخالطة لضمان عدم وجود أي ازدحام، والحفاظ على مسافة التباعد الجسدي، تحديد مسارات محددة توضع عليها ملصقات، وعلامات أرضية مرئية تستخدم لمنع التزاحم، ولتنظيم الدخول والخروج، وصفوف الانتظار لضمان وجود مسافة آمنة.