التخطي إلى المحتوى

أعلنت وزارة الداخلية السعودية صدور الموافقة الكريمة على عدة قرارات، تشمل رفع منع التجول في جميع مناطق المملكة وبشكل كامل بداية من يوم الأحد الموافق 29 شوال 1441، مع استمرار تعليق العمرة والزيارة والرحلات الدولية، وذلك بناءً على التقارير التي رفعتها الجهات الصحية، المنوط بها اتخاذ الإجراءات لمكافحة تفشي الجائحة، ومدى إمكانية عودة الحياة لطبيعتها مع اتباع  التعليمات المشددة حول تطبيق الاحتياطات الوقائية والتباعد الاجتماعي، وفق الخطة التي تم الإعلان عنها في البيان الصادر منذ 26 مايو 2020.

شملت القرارات السماح بعودة جميع الأنشطة الاقتصادية والتجارية على أن يتم مراعاة تطبيق كامل البروتوكولات الوقائية المعتمدة لتلك الأنشطة، ومنها ما صدر بالفعل حول ألية عودة النشاط الرياضي والعمل بصالونات الحلاقة وما شابه ذلك، والتدابير التي حددتها وزارة الشؤون البلدية والكروية، كما أضاف بيان الداخلة التأكيد على التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامة واستخدام المطهرات، والعمل على عدم تجاوز التجمعات البشرية 50 شخص، على أن تكون كافة الإجراءات خاضعة للتقييم من وزارة الصحة واتخاذ ما تراه من تدابير.

أكدت وزارة الداخلة على استمرار تعليق رحلات الزيارة والعمرة، على أن تكون هناك مراجعة دورية لتلك الإجراء، مع استمرار تعليق الرحلات الدولية للطيران، وجميع ما يتعلق بالدخول أو الخروج عبر المنافذ البرية أو البحرية وحتى إشعار أخر.

تضمن بيان الوزارة التشديد على ضرورة الالتزام بالتعليمات، وتوقيع العقوبات على المخالفين من الأفراد والمنشآت، وضرورة استشعار المسئولة من الجميع مواطنين ومقيمين.