التخطي إلى المحتوى

اليوم تختتم عمليات الرصد والتقييم في نتائج العام الدراسي 1441، وسيتيح موقع نظام نور لنتائج الطلاب درجات الثانوية العامة والمتوسطة والابتدائية، من حساب ولي الأمر وعبر بوابة تقارير الطالب، بعد التأكد من اعتماد النتائج وإقفال الدرجات وإتمام عمليات الترفيع ورصد المهارات لكافة الصفوف والفصول الدراسية، وفق ألية التقييم المتبعة في الفصل الدراسي الثاني من العام 1440-1441، وقد واجهت عمليات الرصد لصفوف المرحلة الثانوية بعض المعوقات والصعوبات، حتى تم تحديث النظام لتمكين المعلمين من إنهاء عمليات الرصد والإغلاق الفصلي للدرجات، كي يكون متاح أمام الطلاب الإطلاع على النتائج والشهادات.

الفترة الحالية وفق ما هو متبع كل عام، تشهد حالة من الزخم في الدخول على نظام نور التعليمي، حتى تنتهي عمليات التصحيح وإقفال الدرجات، وترفيع الطلاب وإتاحة الاستعلام بالسجل المدني أو رقم الهوية عن النتائج، غير أن الوضع هذا العام شهد بعض الاختلافات نتيجة ألية تقييم الطلاب، وطريقة احتساب الدرجات، والاعتماد عن عمليات التقييم عن بعد، وهو واعتماد نتائج الفصل الدراسي الأول ضمن عمليات التقييم والنجاح، بناء على مار ورد في قرار وزارة التعليم السعودية بهذا الشأن، وقد تم الانتهاء من تلك الأمور بشكل عان وأصبح أولياء الأمور في حالة ترقب من اجل استخراج الدرجات عبر موقع نظام نور لنتائج الطلاب وبالأخص للمرحلة الثانوية العامة .

رابط موقع نظام نور

أوشك المعلمين والمعلمات في المرحلة الثانوية على الانتهاء من الإغلاق الفصلي للثانوية العامة، بعد إدخال الدرجات على رابط موقع نظام نور، وكذلك المراجعة من خلال بوابة التقارير وفحص كشف مراجعة النتائج، وملاحظة حالة نتائج الطلاب لمن يظهر باللون الأحمر وهي يعني أن الطالب لم يحقق شروط النجاح، واللون الأصفر وتعني أن الطالب درجته أقل من المعدل الفصي وذلك بالمستوى الخامس، وفي حالة الانتهاء من المراجعة ويتبين عدم وجود أخطاء في إدخال الدرجات، يتم الإغلاق لتكون النتائج جاهزة، وأشار بعض المختصين انه أن إغلاق النتائج ستظهر النتيجة بعبارة ناجح، وسيتم قريبا تحديد موعد فتح درجات التعثر.

نظام نور لنتائج طلاب الثانوية العامة

استخراج نتائج طلاب الثانوية العامة لنظاميها الفصلي والمقررات من خلال موقع نظام نور، ولحين ظهور رابط النتائج برقم الهوية فقط، حيث يتم استخراج الشهادات بدون تسجيل وسيكون ذلك خلال الساعات القادمة.

التعليقات

اترك تعليقاً