التخطي إلى المحتوى

نتيجةالثانوية العامة الدور الثانى 2021 ،والتى ينتظر نتيجها طلاب وطالبات الثانوية العلمة الدور الثانى الذين قاموا بأدائها وانتهت منذ عدة ايام في شهر سبتمبر الجاري لهذا العام ٢٠٢١ ،وازدادت عمليات البحث علي محرك البحث الشهير جوجل من قبل طلبة وطالبات الدور الثاني للشهادة الثانوية في جميع محافظات جمهرية مصر العربية وذلك من اجل معرفة المعاد النهائي للاعلان عن نتيجتهم رسميا من قبل وزارة التربية والتعليم ويمكنهم من التسجيل في المرحلة الثالثة والاخيرة من تنسيق دخول الجامعات .

نتيجة الثانوية العامة الدور الثاني ٢٠٢١

بعد انتهاء امتحانات الدور الثاني للشهادة الثانوية علي مستوي لجان جميع المحافظات في مصر ،ينتظر الطلاب واولياء الامور نتيجة اولادهم الطلبة حتي يطمئن كل اب وام علي نتيجة ابنائهم وتقديمه في المرحلة الاخيرة من التنسيق التي اقيمت خصيصا لطلبة الدور الثاني والطلبة التي لم يتمكنوا من التسجيل في المرحلتين الاولي والثانية من تنسيق دخول الجامعات الحكومية للشعبتين الادبي والعلمي علوم والعلمي رياضة من خلال النظام الجديد الذي تتبعه وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني بقيادة الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم وتحديدا نظم التابلت ،واكد مصدر من داخل وزارة التعليم بمصر عن اقتراب الاعلان عن النتيجة نهائيا وانها سوف تكون جاهزة علي الموقع الخاص بوزارة التربية والتعليم خلال الساعات القلية القادمه بحد اقصي خلال منتصف الاسبوع الحالي كما اكد علي الانتهاء من عمليات التصحيح الكترونيا خلال الايام الماضية ويجري المعلمين الان عملية المراجعة والتدقيق حتي يحصل كل طالب علي حقه كاملا.

الموعد النهائي للاعلان عن نتيجة الدور الثاني للثانوية العامة.

بعد الانتهاء من اداء امتحانات الدور الثاني للثانوية العامة لهذا العام الدراسي ٢٠٢١ انتهي ايضا التظلم للالكتروني لطلبة وطالبات الشهادة الثانوية ويتبقي لهم الان التظلم الورقي ويمكن فيه التصحيح اليدوي بعد دفع رسوم مبلغ ٣٠٠ جنيه تصحيح لكل مادة ومن بعدها يتم تحديد معاد لاعادة تصحيح الورقه ومطابقتها لنموذج الاجابة الذي اعدته وزارة التربية والتعليم ،كما يحق للطالب حضور عملية إعادة التصحيح في المعاد الذي حددته له الوزارة ،كما اكد مصدر من داخل وزارة التعليم العالي ان المرحلة الثالثة لتنسيق دخول الجامعات سوف تظل متاحة حتي يتم تسجيل طلاب الدور الثاني رغباتهم ومن بعدها سوف تغلق امام الطلاب.