التخطي إلى المحتوى

ماذا يقال عند ذبح الأضحية في العيد، حيث يبدأ وقت ذبح الأضاحي بعد الانتهاء من صلاة العيد مباشرةً وحتى آخر أيام العيد وهو أخر أيام وقت التشريق، ويقوم المسلمون بالاهتمام في معرفة كافة الأحكام المتعلقة بها، لذل سيقدم موقع موجز الأنباء في هذا المقال عن هذه الشروط والأحكام.

ماذا يقال عند ذبح الأضحية في العيد

من المستحب لمن يرغب أن يضحي أن يقول عند ذبح الأضحية: “بسم الله والله أكبر” اللهم هذا عن فلان يعني نفسه، فيقول عند ذبح الأضحية -بعد ذكر الله تعالى- اسم صاحب الأضحية نفسه فيقول (عن نفسي) إذا كان الذابح هو صاحب الأضحية، وإن كان يذبح أضحية غيره قال (هذا عن فلان)، فعن جابر بن عبد الله -رضي الله عنهما- قال: “صلَّيتُ مع رسولِ اللهِ صلّى اللهُ عليه وسَلَّم عيدَ الأضحى، فلمّا انصَرَفَ أتى بكَبشٍ فذَبَحَه، فقال: بِسمِ اللهِ، واللهُ أكبَرُ، اللَّهُمَّ إنَّ هذا عنِّي وعمَّن لم يُضَحِّ مِن أُمَّتي” ويستحب أيضًا أن يذكي أضحيته بنفسه إن كان ممن يحسن الذكاة، أما إن كان لا يحسن الذبح فليوكل غيره ويستحب له أن يشهد أضحيته وقت الذبح، وينوي المضحي أن الذبيحة أضحية عن نفسه وعياله.

الشروط الواجب توافرها في المضحي

هناك عدة شروط الواجب توافرها في من يرغب ان يضحي، ومن أبرز هذه الشروط هي:

  • أن يكون المضحي مسلماً: يشترط أن يكون المضحي من المسلمين، فلا يتم قبول التضحية من كافر أو غير مسلم، وذلك لأنه لا ينال الثواب والأجر لأضحية العيد، كما أنه ليس مكلفاً بفعل هذا الأمر.
  • أن يكون مقيماً في بلده: من الشروط الفقهية التي دلل عليها العلماء بوجوبها في المضحي، هي أن يكون المضحي مقيماً في بلده أو في بلد غريب لكنها إقامة طويلة كالهجرة مثلًا، وذلك لأن شرط الإقامة يجعل المضحي متفاعلاً مع مجتمعه ويقوم بالتوسعة على فقراء المسلمين في المجتمع المحيط به.
  • أن يكون المسلم بالغًا وعاقلًا: وهي من أهم شروط الأهلية في المسلم المضحي هو أن يكون واعيًا عاقلًا غير مصابًا بعدم الوعي أو مجنونًا أو ذاهب عقله، ويشترط أيضًا عليه أن يكون بالغًا حتى يكون مكلفًا بالتكاليف الشرعية، وهذا يعني أنه لا يجوز للأطفال غير البالغين التضحية بأضحية العيد.
  • أن يكون قادرًا: وهي أحد الأمور الهامة على المسلم المضحي أن يكون قادرًا من الناحية المادية، وذلك لأن هذه الأضحية تعد من التكاليف المادية التي لا يقدر عليها إلا المسلم القادر من هذه الناحية، لذلك أهتم الشرع الحنيف بعدم التكلفة على الفقراء من المسلمين وجوب هذا التكليف ولا حرج عليهم بسبب عدم القدرة.

اقرأ أيضا:هل يجوز ذبح الأضحية في الليل .. متى يبدأ وقت الذبح ومتى ينتهي

الشروط الواجب توافرها في الأضحية

هناك العديد من الشروط التي يجب توافرها في من يرغب ان يضحي، وأيضًا هناك شروط يتوجب أن تتوفر في الأضحية، وهي كما يلي:

  • أن تكون الأضحية من بهيمة الأنعام: التي يجوز أن نضحي بها أو التي أحلها الله مثل الإبل والخراف والماعز والبقر والجاموس.
  • أن تكون الأضحية ذات سن محدد: فلا تجزئ التضحية بما دون الثنية من غير الضأن، ولا بما دون الجذعة من الضأن، والثني من الإبل ما أتم خمس سنين، ومن البقر ما أتم سنتين، ومن المعز ما أتم سنة، والجذع من الضأن ما أتم ستة أشهر.
  • أن تكون الأضحية خالية من الأمراض أو العيوب الظاهرة: التي تؤثر عليها، وأوضح الفقهاء أيضاً أن لا تكون الأضحية عرجاء او هزيلة أو مريضة بمرض ظاهر أو باطن.
  • أن تكون التضحية في وقت الذبح: ويبدأ وقت ذبح الأضاحي من صلاة العيد ويمتد حتى ثاني أيام التشريق عند جمهور العلماء وحتى ثالث أيام التشريق عند الشافعية.
  • نية التضحية: حيث يتوجب على المضحي أن ينوي بها التضحية، وهذا باتفاق المذاهب الفقهية الأربعة.